الدنيا سجن المؤمن وجنه الكافر

مر الحافظ بن حجر – وكان رئيس القضاه بالسوق -ف محفل وهيئه جميله فاعترضه يهودى يبيع الزيت ف هيئه مزريه وقال :

تزعم ان نبيكم قال : الدنيا سجن المؤمن وجنه الكافر , فأى سجن انت فيه وأى جنه انا فيها ؟

فقال :

اما بالنسبه لما اعد الله لى ف الاخره من النعيم كأنى الان ف سجن , وانت بالنسبه لما اعده الله لك ف الاخره من العذاب الاليم كأنك ف جنه .. فأسلم اليهودى .

شارك
شارك رابط مختصر:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.