السعاده


كم انت ماهره ايتها السعادة ……..أتعلمين لما ؟
لانك أجدتي فن الإختباء………..
فأختباتي كثيرا …وجعلتي العالم يبحث عنك طويلا
بحثــــــــــــــــــــــــو ا و بحثــــــــــــــــــــــــــوا
لكن دون جدوى
تخيلوكي في قرب الحبيب …..ونسوا ان الحاكم النصيب
تحيلوكي في كثرة العيال وجمع المال….ونسوا ان مصيرهم زوال
تخيلوكي في البحث عن المكانه ……..نسوا ان عشقها أهانه

بحثــــــــــــوا وبحثــــــــــــــوا
حتى فقدوا الامل بوجودك …….وايقنوا ان لا مجال لرجوعك
جعلوا الحزن عالمهم الغالي …. تزينوا بالدموع….وتغنوا بالاهات ….تفننوا في البحث عن الأوجاع
وباتوا ينتظرون الوداع ..اعتقدوا انه الابداع ووقفوا يبكون على مسرح الحياة

انت اختفيتي ……….وانتصرتي في لعبتك …..وكأن الحزن ينتظر اختفاؤك
لكــــــــــــــــن
مهلا أبتها السعاده ………فأنا لست منهم ولن أكون مثلهم …. اتعلمي لما؟
لانك لست من ابحث عنها …أنت زيف …وسخف ……
أبهرتي الجميع ببريقك فلم يرو ا حقيقتك ….لم يعلموا انك سراب ….
أتعلمين أين سعادتي الحقيقة……….؟
سعادتي ………….هي حين يجن الليل ويهدء الكل
وابقى أنا
أناجي الهي وخالقي …..حين تتساقط دمعاتي على سجادتي ….لكن مهلا ياسجادتي
مهلا صديقتي …. ليست تلك دموع الحزن
بل الهي السعادة في خلوتي …..تلك عي السعادة التي غفل عنها الكثير
عـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـذرا
ايتها الزائفة ..فلن اخدع فيكي مثلهم ولن أفني عمري في البحث عنك
لاني وجدت راحتي ولن أتركها ….نعم لن اتركها …وسأقف بكل فخر …كما وقفتي تفتخرين بانتصارك في لعبتك …نعم سافتخر لاني لستك بحاجتك ….وستأتين بكل هزيمه وتعلنين خسارتك…
عندها لن أنظر اليكي ولن ارهق نفسي في التفكير فيكي
اتعلميـــــــــــــــن لما؟
لاني اتخذت قراري ….اتعلمين ماهوا…..؟
لن ابحث عنك فيما حولي ..بل ساكون مصدرك واهديكي للجميع
نعم سأهديكي لهم حتى ارى السعاده على الشفاه …ساهديكي لهم حتى انسيهم اوجاع الاه
سأهديكي نعم ساهديكي

وسأقولها الان والى الابد
لن ابحث عن السعاده فيمن حولي بل ساكون مصدرها واهديها للجميع


شارك
Share

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.