دنيا


كم هي غريبه هذه الدنيا والاغرب منها من يعيش فيها ….
فيها من نراهم كل يوم ولا نلقي لهم بالا ………لكننا نفاجأ عندما نحزن لفراقهم وقد نذرف الدمع لابتعادهم رغم أنهم لم يتركوا فينا أثر يذكر

وفيها من نعرفهم نحبهم ونصادقهم …نعشق الحديث معهم وفجأه …نستيقظ من حلم جميل على صفعه من غدرهم فلم تكن تلك الإبتسامه الرقيقه إلا مشاهد خادعه ومشاعر زائفة ومن هؤلاء كثيرون نراهم كل يوم قد لاتتشابه الوجوه وقد تختلف الأسماء…لكن الألم واحد لأننا نكتشف بعد عشره دامت زمن طويل بسؤ في الاختيار وضياع في الاعمار ..عندها نقف ضعفاء بذل وانكسار أمام الواقع المرير فنذرف الدماء بدل من الدموع لفترة طويله نداوي الجراح والالم وقد تلتئم وقدلا تلتئم ابدا

وفيها من نكرههم لمجرد أنهم هم لا لتصرف منهم …لكن سرعان مانندم على ذلك الكره لاننا نكتشف حينها أنهم أناس رائعون نادرا ما نجد مثلهم بهذا الزمن …….فنحاول تصحيح أخطائنا في حقهم فلا نجد منهم سوى التسامح والمحبه …مما يزيدنا عذاب في الضمير وحبا واحتراما لهم …فهم يفهمون سكوتنا ويضمدون جراحنا ..يواسون الامنا يفرحون لفرحنا ويضحكون معنا لا علينا
عندها فقط نشعر بالسعاده الغامره لاننا وجدنا من يفهمنا في هذا العالم الكبير…..لكن الوداع أقوى منا ومنهم وكأن دنيانا أقسمت أن لا نرى السعادة فيها ….عندها نموت في كل لحظه لفراقهم ونتمنى لو أننا لم نعرفهم …لا لشئ …….بل لان الحياة بعدهم تصبح جحيم ظلام ويأس
فنشعر وكأن لقأنا كان يالامس ,,ووداعنا كان اسرع من طرفه عين …..فمعهم شعرنا بالدفء
ياله من ضعيف ذلك الانسان أمام دنياه الغريبه …لكن يبقى لديه سلاحه الاقوى على مدى الزمان صامدا امام نعمه النسيان ….لأن هؤلاء تركوا بصمتهم القوية فينا ولن ننساهم مهما حيينا لانهم عمله نادره وكنز مفقود

وهناك أخرون ……الغموض عالمهم بيدون لنا كلغز محير يصعب علينا فهمه وكلما شعرنا أننا عرفنا حله سرعان مانكتشف أننا اخطأنا فهمه

وهناك الاغرب منهم ..وهم أناس يضحكون ويمزحون نحب فكاهتهم ونعشق مجلسهم ونشعر أنهم لم يعرفوا للحزن دربا ..ولم بفهموا معنا للالم …….فهم يهتمون بدعابتهم لإسعاد الاخرين …ولكن تكون الصاعقه عندما نكتشف أنهم عالم من الالم والهموم …لكنهم تحدوا كل ذلك ..وكانوا أقوى من الدنيا ومافيها ومثلهم قليلون جدا

على عكسهم أناس جعلوا الحزن عنوانهم والهم صديقهم والدموع حليتهم ……فلا نراهم الا مكتأبون منكسرون …كلامهم شكوى….سكوتهم بلوى …في الفرح هم خائفون وبالحزن مرحبون ..قد نحاول مواساتهم مرات ..ولكننا سرعان مانكتشف انهم في عالم من التفاهات نشعر معهم بالياس والحزن وكأن العالم سواد في سواد …ظلام حالك…….فنتركهم ونكره ان نراهم وهؤلاء كثيرون

فعلا كم هي غريبه هذه الدنيا غريب مافيها طريف احيانا
لكن الى متى ستظل تفاجأنا بمافيها


شارك
Share

6 تعليقات

  1. المــلاكــ الــبـــرٍئ

    موضوع حلو اوووى تسلم ايدك ياقمر


  2. غريبة الدُنيا بأشكالها .. وألوانها .. وطوائفها ..

    تُقنِعُنا .. أن الفرحَّ هو ما يُميزها ..

    وفجأة تُحبِطُنا ..بِكمية حُزن تجعلنا نقتنِعُ أن الحُزنَ هو الدُنيا ..

    ثم تعود مرة أُخرى .. وتنشُر الفرح .. وتظلُ هكذا حتى لا نفهمها ..!!

    غريبة الدُنيا بأشكالها .. وألوانها .. وطوائفها ..

    تقذِفُ لنا .. بالسعيد .. والتعيس .. والمُريب .. والشكاك ..

    والوسواس .. والمُنافِق .. والصادِق ..

    وفجأة تأخُذ كل اولئك الناسُ مِنا ..

    وتترُكنا .. لنتساءل .. هل سنراهُم مرةً أُخرى ..!!!

    وهناك أخرون ……الغموض عالمهم بيدون لنا كلغز محير يصعب علينا فهمه وكلما شعرنا أننا عرفنا حله سرعان مانكتشف أننا اخطأنا فهمه

    أولئك أصبحوا كثيرون .. مِنهُم من يتعمد الغموض ..

    ومِنهُم من هو بطبيعتهُ غامض .. ولا يعلم ..!!!

    فرفوشة الفرفوشه

    بجد بجد موضوع هايل جدا

    تسلم ايدك

  3. فرفوشة الفرفوشه

    ههههههههههههههههههه
    وليه يعني دافرفش اللي كاتباه
    هههههههههههههههه
    ايوا ايوا اتغر عليك مانت اللي قولتلي اتنفخ
    حد ليه شوق في حاجه؟؟

  4. الغريبه ان الموضوع حلو مش عارف اقول غير كده وتسلم ايدك ع موضيعك الجميله

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.